فايبر اوبتك

فايبر زون

فايبر اوبتك

فايبر اوبتك

فايبر اوبتك هي ما تشير إلى الألياف الضوئية التي بدورها قد تمكنت بشكل فعال وسريع من إحداث ثورة في مجال الاتصالات الكبير منذ بداية القرن العشرين، إذ مثلت أحد أسرع الطرق لنقل البيانات وأياً من الإشارات الضوئية حتى مسافات بعيدة للغاية.

وهذا ما جعلها الأشهر في عد مختلف من الاستخدامات التي اعتمد خلالها على فعالية تلك الكابلات فايبر اوبتك، واليوم سنتمكن في شركة فيبر زون من مساعدتك عبر إيضاح كافة التفاصيل المتعلقة بتلك الألياف الضوئية، وكذلك أنواعها والعديد مما يساعدك في التعرف بشكل أوضح على النقطة المحورية في ثورة الاتصالات العالمية عبر أسطرنا المقبلة.

ما هو فايبر اوبتك ؟

fiber optic cable

لنتعرف ماهو فايبر اوبتك مؤكد أن البداية تكمن في التعرف على ماهية كابل فايبر اوبتك والذي تعود بدايته الأولى إلى الأربعينات في القرن التاسع عشر بعدما تمكن كلاً من العالم “دانيال كولادون” بصحبة العالم “جاكيه بانييه” من شرح مبدأ عمل تلك الألياف الضوئية.

وهو ما تتابع في التطور وإجراء الدراسات المتعددة التي أوصلته إلى ما نتعرف عليه اليوم في أن كابلات الفايبر مصنعة نوعاً ما من الزجاج النقي، حيث تكون طويلة ورفيعة إلى حد كبير ما لا يتعدى سمك الشعرة تقريباً، وتتجمع في دخل تلك الألياف عدد من الحزم الضوئية.

وتعتمد بالكامل على ظاهرة الانعكاس الكلي في نقلها للإشارات الضوئية المختلفة إلى مسافات بعيدة للغاية، بما جعلها منتشرة بشدة في الفترات الحالية بعدما شاع استخدامها في نقل كافة أنواع البيانات المختلفة سواء كانت في داخل الغواصات أو بالطائرات بشكل فائق السرعة ودون أي تقطع.

طريقة إرسال البيانات خلال شبكات الفايبر اوبتك

طريقة إرسال البيانات خلال شبكات الفايبر اوبتك

كما واستخدمت كابلات فايبر اوبتك بشكل مختلف بالكامل عن الكابلات النحاسية المستخدمة في العادة لنقل الإشارات الكهربائية، سواء كان خلال عملية الإرسال أو الاستقبال على حد سواء.
فتجد أنه إذا ما أرسلت أي بيانات رقمية عبر الألياف النحاسية يكون في شكل (0 و1)، أما في الألياف الضوئية عادة ما تتم عملية الإرسال في شكل عدد من النبضات الضوئية متخذة الرقم (0) الذي يمثل فتح لمثل الضوء؛ في حين يمثل الرقم (1) غلق لذلك المصدر.
علماً بأن مصدر الضوء المستخدم في العادة بتلك الألياف قد يكون من الليزر أو عند استخدام IED الذي يمثل ثنائي باعث الضوء بها.

مما يتكون الالياف الضوئية؟

fiber optic cable شرح

يتكون الالياف الضوئية, إذا نظرت إلى أي سلك فايبر اوبتك ستجد أنه متكون من عدد داخلي من المكونات المختلفة التي تُنقل من خلال البيانات المتنوعة، وبالنسبة لليف الضوئي تراه متكون في العادة من:

القلب "Core"

fiber optic cable egypt

القلب “Core” والذي يمثل الجزء الأسطواني الرفيع المصنع من الزجاج، وهو ذاك الذي تنتقل الإشارات الضوئية خلاله وتراه في العادة مصنع من السليكا من النوع المُطعم بالجرامانيوم.

الغلاف "Cladding"

fiber optic cable types

الغلاف “Cladding” يمكن القول بأنه أسطوانة أخرى تعمل على إحاطة القلب، ويتمثل دوره في حفظ الضوء المنقول بالقلب وصنع كذلك من السليكا التي جعلت من معامل انكسار الغلاف أقل مما هو عليه في القلب بما يساعد في توجيه الإشارات الضوئية للعمل.

الغلاف الواقي "Buffer Coating"

وهو ذاك المصنع من البلاستيك الذي يحمي كلاً من القلب والغلاف الداخلي من عوامل الرطوبة المختلفة، كما ويحميه الليف الضوئي من التعرض للكسر.

ما هو الفرق بين multimode و single mode

الفايبر

بعدما تعرف على المكونات التفصيلية المكونة لتلك الألياف الضوئية تحتاج بالتأكيد للتعرف على أبرز أنواعها، وهي التي لم تكن متعددة أو كثيرة بل اشتملت انواع كابلات الفايبر اوبتك فقط على كلاً من:

الألياف ذات النمط الأحادي single mode

single mode

هو يسمي single mode النوع المستخدم عادة في نقل البيانات الخاصة بشبكات التليفون أو تلك الخاصة بكوابل التليفزيون، إذ تعتمد على نقل نوع أو نمط واحد فقط بأي ليف ضوئي من الحزمة الموجودة.
ويمتاز هذا النوع بكون نصف قطر القلب الخاص به صغير للغاية فيتراوح عادة ما بين 8.3 ميكرون وحتى 9 ميكرون (علماً بأن الميكرون يعادل واحد على مليون للمتر)، في حين تجد أن موجات الليزر تحت الحمراء التي عادة ما تكر من خلاله يتروح طولها الموجي ما بين 1.3 إلى 1.55 نانومتر.

الألياف ذات النمط المتعدد multi mode

multi mode

النوع الثاني وهو يسمي multi mode من انواع كوابل الفايبر هي تلك التي تسمح بمرور مئات مختلفة الأنماط في الألياف دفعة واحدة وفي نفس الوقت، إذ أن نصف القطر الخاص بالقلب بها يكون أكبر عن السابق أي (50- 62.5- 100) ميكرون.
وهو ما يسمح للأشعة تحت الحمراء بالانتقال خلاله بشكل متوسع وبسرعة أكبر لذا قد يكون هذا النوع هو الأفضل بالنسبة لشبكات الإنترنت.

الغلاف الخارجي "Outer Jacket"

متر سلك الفايبر

الغلاف الخارجي “Outer Jacket” يكن القول بأن كافة المكونات السابقة بعد تعد تجمعها واصطفافها سواء كانت مئات أو ألاف من الألياف الضوئية تكون الحزمة التي يحميها الجاكيت في النهاية من كافل عوامل الضرر والكسر الشائعة.

لحام الفايبر اوبتك

الفايبر اوبتك

لحام الفايبر اوبتك من المرجح أن تلك الألياف قد تكون مثالية من حيث المميزات السابق عرضها والتي توضح فعالية أداء تلك الكابلات في نقل البيانات المختلفة، إلا أن هنالك في المقابل عيب قد يكون رئيسي بالنسبة لتلك الألياف وهو أنه عادة ما تحتاج إلى خبرة كبيرة في أعمال لحام الفايبر وتركيبه وكذلك صيانته.
حيث تجد أن تلك الألياف تعتمد بشكل أساسي على الزجاج في تكوينها كما أشرنا مسبقاً، بالتالي قد يكون عُرضة للكسر الزجاج المتواجد في النواة إذا ما تعرض لانحناءات متزايدة عند التركيب.
إلا أن مثل هذا العيب قد يمكن تفاديه مع استخدام ماكينة لحام فايبر مناسبة مع التركيب المثالي لتلك الألياف دون تعريضها لأي مخاطر تذكر.

تابعونا دائما مقالات جديدة بخصوص الفايبر اوبتك ,اذا عجبك المقاله اترك تعليق او اي استفسار عن الفايبر اوبتك نشكرك علي الزيارة 

تحياتي 

مدون فايبر زوون

شارك هذا المنشور

تعليق (1)

  • هاني مروان

    شكرا علي الشرح ممكن شرح التيست OTDR

    نوفمبر 11, 2021 عند 10:46 ص
    • FiberZones

      شرح ال OTDR قريب هينزل

      نوفمبر 11, 2021 عند 10:48 ص
  • احمد توفيق

    ممكن اعرف ايه هو OTDR ؟

    نوفمبر 11, 2021 عند 10:50 ص
    • FiberZones

      otdr جهاز قياس كابل الفايبر اوبتك

      نوفمبر 11, 2021 عند 10:53 ص
  • ابراهيم

    جزاك الله خيرا اخي الكريم

    نوفمبر 21, 2021 عند 1:58 م
    • FiberZones

      شكرا اخي الكريم وبارك الله فيك وجزاك خيرا ارجو مشاركة الموضوع لإفادة

      نوفمبر 21, 2021 عند 2:08 م

التعليقات مغلقة.